أخبار

غزواني: سأخضع لإرادة أغلبيتي والشعب في انتخابات 2024

قال الرئيس محمد ولد الغزواني إنه “سيخضع لإرادة أغلبيته والشعب” بخصوص الانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها عام 2024 في موريتانيا.

 

جاء تصريح ولد الغزواني ضمن مقابلة حصرية أجرتها معه صحيفة “لوفيغارو” الفرنسية، ركزت على الأوضاع في منطقة الساحل.

 

ولدى سؤاله حول ما إذا كان سيكون “بالفعل مرشحا” للانتخابات القادمة، أجاب ولد الغزواني: “الأمر متروك لك تفسيره”.

 

وتحدث ولد الغزواني في المقابلة التي نشرت قبل ساعات، عن مستقبل فرنسا في إفريقيا، وحضور مجموعة “فاغنر” الروسية، وعن ملف قضية الصحراء الغربية، وموقف موريتانيا التقليدي منها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى